شذرات القرويين

نبوغ علماء القرويين في علوم الحساب سيدي أحمد سكيرج نموذجا(7)

دة.أمينـة مـزيغـة.

باحثة بمركز درّاس بن إسماعيل

3- أما كتاب "إرشاد المتعلم والناسي في صفة أشكال القلم الفاسي"، فهو شرح مختصر على منظومة الشيخ سيدي عبد القادر الفاسي رحمه الله في صفة أشكال القلم الفاسي، يقول سيدي أحمد بن الحاج العياشي سكيرج: "هذا شرح لطيف وضعته على المنظومة الموضوعة في صفة أشكال القلم الفاسي، المنسوبة للعارف بالله سيدي عبد القادر الفاسي رضي الله عنه،  حملني بعض الطلاب من خواص الأصحاب، المعتنين بادخار العلم واقتنائه، والمشتغلين بزوال عضال الجهل وبرحائه، فأجبته لذلك راجيا القبول من المولى، وإن كنت في الحقيقة لست – لولا فضله- لذلك أهلا، وسميته: إرشاد المتعلم والناسي في صفة أشكال القلم الفاسي، ومنه سبحانه وتعالى أستمد العون والتوفيق والهداية لسواء الطريق" [إرشاد المتعلم والناسي ص19]. وقد نهج المؤلف في شرحه نهجا منظما، ذلك أنه ابتدأ الشرح بمقدمة ذكر فيها ثلاث وسائل ينبغي للطالب أن يعرفها، وهي: المال، و الوزن، والكيل، مع بيان وحدات قياس كل منها، وذلك باختصار غير مخل، وهو اختصار انتهجه في شرحه عامة، ثم شرع في شرح المنظومة بأن ذكر الأبيات الخاصة بآحاد الأرقام، فيشرحها مع رسم الرمز الذي يقابل كلا منها، ثم ختم ذلك برسم جدول يجمع فيه رموز الآحاد، لينتقل بعد ذلك إلى آحاد العشرات، ثم آحاد المئات، ثم آحاد الآلاف، فعشراتها، فمئآتها، ثم رموز الكسور، متبعا في ذلك نفس النهج ، إلى أن ينهي شرح المنظومة، ليذيله بثمانية أبيات جمعت الرموز السابقة جميعها، ماعدا رموز الكسور، وهي أبيات -كما قال- "توجد في بعض نسخ النظم آخرا" [انظر إرشاد المتعلم والناسي ص31].



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

أبو القاسم بن محمد الوزير الغسّاني الفاسي(ت1019)هـ من رُوّاد علم النّبات الطبيّ(2)

لم يقف إبداع الوزير الغسّاني عند حدّ علم الطب بل تجاوزه إلى التّفنُّن في النظم والنثر وفنّ الوراقة والترجمة.

"القـرويين" في أعين الشعراء(1)

"القرويين"، تلك المعلمة التاريخية الشامخة التي شرفت بها مدينة فاس، وشرف بها سكانها ليس فقط كجامع لأداء الصلوات، بل كجامعة فـَتحت حِصنها لكل طالب نهِم شغوف بالطلب والتحصيل لمختلف العلوم، ولكل مريد للارتقاء في مقامات المعرفة والمحبة الإلهية.

نبوغ علماء القرويين في علوم الحساب سيدي أحمد سكيرج نموذجا(6)

كان إماما متبحرا في العلوم النقلية والعقلية، وكان يقال: هو لفاس كالحسن البصري للبصرة.